السبت , 18 نوفمبر 2017
أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليوم » اقتصاد » العصبة‭ ‬الإلكترونية لـ«إنـوي‮»‬‭ ‬ تدشن‭ ‬موسمها‭ ‬الجديد

العصبة‭ ‬الإلكترونية لـ«إنـوي‮»‬‭ ‬ تدشن‭ ‬موسمها‭ ‬الجديد

العصبة‭ ‬الإلكترونية لـ«إنـوي‮»‬‭ ‬ تدشن‭ ‬موسمها‭ ‬الجديد

يواصل «إنوي »  التزامه إلى جانب هواة الألعاب الإلكترونية المغاربة. فبعد أسابيع قليلة على إطلاقها، تشهد العصبة الإلكترونية لـ«إنوي» (e-league) إقبالا كبيرا من طرف هواة الألعاب الإلكترونية المغاربة، بـ10.000 منخرط وأكثر من 2 مليون متفاعل مع العصبة الإلكترونية لإنوي على شبكات التواصل الاجتماعية .لتفرض العصبة الإلكترونية لـ«إنوي» بذلك نفسها كمنصة مرجعية في عالم الألعاب الإلكترونية بالمغرب. كما تؤكد الالتزام الثابت لـ«إنوي» بالعمل على نشر وتطوير الرياضة الإلكترونية (e-sport) بالمغرب.

لمواكبة هذا الإقبال وتمكين أكبر عدد ممكن من هواة الألعاب الإلكترونية المغاربة من الولوج إلى العصبة الإلكترونية، ينظم الفاعل الشامل للاتصالات دوريات أسبوعية تأهيلية عبر الأنترنت.

منذ 26 شتنبر، صار بإمكان اللاعبين في كل جهات المغرب التسجيل للمشاركة، عبر الأنترنت، في الدوريات التي ينظمها ويؤطرها محترفون يومي الأربعاء الأولين من كل شهر.

سيسمح للعشرة الأوائل في كل من الألعاب الثمانية المعتمدة في المسابقة بالانضمام إلى العصبة الإلكترونية لـ«إنوي» للعب مباريات سد ضد اللاعبين الذين يحتلون المراتب الأخيرة في القسم الشرفي (D).

«إن تنظيم هذه الدوريات الأسبوعية يروم تحقيق هدفين» يقول إبراهيم أمضوي، المسؤول عن المضامين لدى «إنوي»، الذي يضيف موضحا «الهدف الأول هو تمكين أكبر عدد من اللاعبين، في كل ربوع المغرب، من المشاركة – دون الحاجة إلى التنقل- في دوريات احترافية مؤهلة إلى العصبة الإلكترونية لـ‘إنوي’. الهدف الثاني هو توفير فضاء للمنافسة بشكل دائم للاعبين المغاربة، بالموازاة مع مباريات العصبة الإلكترونية خارج الشبكة (off-line)».

كما أن العصبة الإلكترونية لـ«إنوي»، بشراكة مع AREA 12، صارت اليوم مسابقة مؤهلة لبرنامج مسابقات الهيئة العالمية ESWC. إذ يعتبر الفائز بالعصبة مؤهلا لخوض غمار نهائيات بطولة العالم للألعاب الإلكترونية و تمثيل المغرب في PARIS GAMES WEEK 2017.

ويتابع المسؤول عن المضامين لدى «إنوي» أن «انخراط ‘إنوي’ في مجال الألعاب الإلكترونية ليس ظرفيا ولا انتهازيا. فمنذ  بضع سنوات و‘إنوي’ يعتبر اللاعبين ومطوري الألعاب المغاربة جزء لا يتجزأ من نظامه الاقتصادي الإعتيادي. كذلك في ظرف بضع سنوات، دعم ‘إنوي’ إبداع ألعاب إلكترونية مغربية 100% مثل‘Z7am’، بالتعاون مع ‘ائتلاف مطوري الألعاب الإلكترونية  المغاربة’. معا نظمنا ‘المؤتمر المغاربي للألعاب’ الذي كان فرصة لجمع اللاعبين ومطوري الألعاب الإلكترونية في البلدان المغاربية. إلى يومنا هذا، مازال ‘إنوي’ الفاعل الاتصالاتي المغربي الوحيد الذي يتوفر على منصة مخصصة بالكامل للألعاب الإلكترونية عبر الأنترنت (La3bine). ومع العصبة الإلكترونية لـ‘إنوي’ نجدد التأكيد على انخراطنا في الرياضة الإلكترونية بالمغرب (e-sport) ونظل، أكثر من أي وقت مضى، إلى جانب مطوري الألعاب الإلكترونية واللاعبين الذين يتألقون على الصعيد الدولي.»

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى