الإثنين , 25 يونيو 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليوم » Afnor وQualifes Conseil يسلمان Label Enfance لحضانتين بالدار البيضاء

Afnor وQualifes Conseil يسلمان Label Enfance لحضانتين بالدار البيضاء

Afnor وQualifes Conseil يسلمان Label Enfance لحضانتين بالدار البيضاء

قامت الهيئة العالمية للمطابقة المعيارية مجموعة Afnor ومكتب الاستشارات Qualifes Conseilبتقديم علامة الجودة Label Enfanceلكل من الحضانة Kenzi والحضانة L’ÉcoleBuissonnière. مصاحبتين بمكتب Qualifes Conseil قام فريقا الطفولة المبكرة بتنقيح أدائهما تدريجيا من خلال دمج ممارسات الجودة على جميع المستويات، ولا سيما في مجالات تسيير، والبيداغوجية، وتنظيم الفضاء، والتغذية، والنظافة والسلامة وكان هذا الاحتفال فرصة للتذكير بضرورة حصول الحضانة على هذه الشهادة في المغرب من أجل تقديم إطار ومرافقة ذات نوعية في مجال التربية ما قبل المدرسية. أنطلق في مارس 2017 المرجع الأول 100٪ مغربي للحضانات المغربية، يتألف من مكتب Qualifes Conseil ومجموعة من الحضانات المغربية الخاصة الذين وظفوا مهارات كل منهم في مجال الجودة و في مجال مرحلة الطفولة المبكرة لتقديم نوعية أفضل من الدعم للأطفال في مجال التربية ما قبل المدرسة. خبراء Afnor احتفظوا بالنقاط التالية كشرط لمنحLabel Enfance إجراءات القبول الواضحة والشفافة مشروع مؤسسة مدروس يتكيف مع احتياجات الطفل الاستقبال فردي مؤسسة مواطنة ومنفتحة على بيئتها علاقة مع أولياء الأمور مبنية على أساس الاستماع والمشاركة فضاء يعزز تنمية قدرات الطفل بيئة آمنة

وقد أقيم حفل تقديم تسمية الأطفال بحضورالسيدة نسرين بن عبد الجليل، ممثلة المؤسسة المغربية لدعم للتربية ما قبل المدرسية، والسيدة أسماء الصفريوي، رئيسة الجمعية المغربية للحضانات الخاصة، وبعض ممثلي مؤسسة حكم

وفي كلمتها، قالت السيدة الغالية العطاوي، المديرة الشريكة لمكتب Qualifes Conseil: “إن تطبيق نهج الجودة في دور الحضانة أصبح أمرا ضروريا بشكل متزايد. وكان السبب الرئيسي في هذا النهج هو الافتقار إلى معايير الجودة في دور الحضانة المغربية، فضلا عن صعوبة التي يجدها الآباء في تحديد المؤسسات التي توفر الدعم الجيد للأطفال الصغار”.  وقالت السيدة منية العوني المديرة الشريكة  لمكتب Qualifes Conseil: “لقد أعربت المؤسسات عن الحاجة إلى تطوير أداة لا تعتمد فقط على احترام راحة الطفل وتنميته، وأن تشترك في نفس القيم في ممارساتها فحسب ، بل تميز أيضا بالدراية المعرفية والتزام المهنيين منخلال إعطاء معنى وتناسق لممارساتهم. وقالت السيدة فضيلة بناني سمريس، مديرة حضانة كنزي:” Label Enfanceجاءت لتنسيق و تنظيمممارساتنا اليومية. وقد أتاح لنا ذلك في المقام الأول أن نوفر للآباء أداة عمل تسمى “مشروع المؤسسة” لضمان المزيد من التقارب والشفافية.  و بعد ذلك، قام هذا المشروع بتقوية قدرات جميع فريقنا وأبرز دراية مربياتنا. وقد جلبت هذه الشهادة بلا شك لنا قيمة مضافة قوية وضمانة لتقديم لأولياء الأمور مدرسة تلبي معايير الجودة. “من جانبها، أشادت السيدة أسماء سيفريوي، رئيسة الجمعية المغربية للحضانات الخاصة، بشهادة جودة الفريدة في المغرب، وشددت على أن “شهادة الجودة هته جاءت كتصنيف في الوقت المناسب لسد الفجوة القانونية. قطاع الطفولة المبكرة غير منظم ولا يفي بالمعايير الدولية. لذلك، تأتي شهادة الجودةلهيكلة هذا العمل من خلال اقتراح نهج اساسي يلمس جميع الجوانب الأساسية حول الطفل في حين يمر من قبل النظافة، والأمن، وتنظيم، وتكوين الموارد… وبالإضافة إلى ذلك، أصبح الاحتراف في هذا المجال أكثر من ضرورة في ضوء المنافسة الشرسة التي أصبحت أكثر وأكثر انتشارا “.وأضافت السيدة أسماء سيفريوي أيضا أن” شهادة الجودة تسمح التمايز بين المؤسسات المختلفة من خلال هيكلتها الجيدة و كفاءتها المهنية. كما أنه سيؤدي إلى تحسين دور الحضانة المشاركة في العملية. “وفي الوقت الراهن، تشارك ست دور حضانة بالفعل في عملية الحصول على شهادة الجودة  Label Enfance ووضعت أربعة طلبات جديدة من جميع أنحاء المملكة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى