الثلاثاء , 10 ديسمبر 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليوم » بعد نتيجة حمل إيجابية.. بريطانية تتلقى مفاجأة قاتلة: ليست حاملا بطفل

بعد نتيجة حمل إيجابية.. بريطانية تتلقى مفاجأة قاتلة: ليست حاملا بطفل

بعد نتيجة حمل إيجابية.. بريطانية تتلقى مفاجأة قاتلة: ليست حاملا بطفل

تلقت سيدة بريطانية، تدعى “غريس بيكر”، وتبلغ من العمر 23 عاما، مفاجأتين إحداهما مميتة، فالأولى كانت إخبار الطبيب لها بأنها حامل رغم التزامها بتعاطي أقراص لمنع الحمل.

أما المفاجأة الثانية، التي تأخرت 3 أشهر، بعد خبر الحمل، فهي أن ما في رحمها ليس جنينا، وإنما ورم سرطاني خطير، وربما يكون مميتا أيضا.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل”، فإن “غريس”، كانت تتناول حبوب منع الحمل، لكنها فوجئت بأنها حامل، وأجرت 4 اختبارات حمل منزلية للتأكد، أظهرت جميعا حملها، مما دفعها للذهاب إلى الطبيب، الذي أكد هو الآخر أنها تنتظر طفلا.

وتحمست غريس وشريكها “جو كاولينغ”، البالغ من العمر 28 عاما، لإنجاب الطفل، وأسرعا لإخبار أسرتيهما بالأمر، بل وبدأ كل منهم في اختيار الاسم أيضا.

وشعرت “غريس”، بغثيان في الصباح، وبدأت تتقيأ بشكل مستمر، كما بدأت معدتها في الانتفاخ، فاعتقدت أن كل ذلك بسبب الحمل، ولكن عندما بلغت الأسبوع الـ12 من حملها، لاحظت بقعا دموية مما جعلها تظن أنها تعرضت للإجهاض.

وذهبت “غريس” إلى المستشفى، حيث أجرى الأطباء فحصا لها، لكن الأشعة السينية، لم تظهر وجود أي جنين، وإنما أظهرت كتلة تنمو في رحمها، وهي التي كانت السبب في دفع جسدها لمحاكاة ما يحدث خلال فترة الحمل.

وقالت “غريس” إنها شعرت بتناقض تام، بعدما اكتشفت حقيقة حالتها، فتحولت من التطلع للمستقبل، إلى الخوف على صحتها، والرغبة فقط في إخراج هذه الكتلة التي أظهرت الفحوصات أنها ورم خبيث، لتخضع بالفعل إلى عملية جراحية بعد يومين، لإزالة تلك الكتلة.

وأوضحت “غريس” أنها بقيت 6 أشهر بعد ذلك، ملتزمة بالعلاج الكيميائي، كما تساقط شعرها بصورة كبيرة، ورغم أن الاطباء أكدوا لها إمكانية عودة تلك الكتلة من جديد، فإنها قررت السفر والاحتفال بشفائها مع زوجها، ولفتت إلى أنهما مازالا يأملان في إنجاب طفل مستقبلا، ولكن الأطباء نصحوها بعدم المحاولة لمدة عام على الأقل.


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إلى الأعلى