السبت , 22 سبتمبر 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليوم » الفتح يطيح بنهضة بركان ويتوج بكأس العرش للمرة السادسة

الفتح يطيح بنهضة بركان ويتوج بكأس العرش للمرة السادسة

الفتح يطيح بنهضة بركان ويتوج بكأس العرش للمرة السادسة

نجح نادي الفتح الرباطي في إحراز لقب مسابقة كأس العرش المغربي للمرة السادسة في تاريخه بعد أن هزم نهضة بركان، في نهائي المسابقة التي احتضنها ستاد مولاي عبد الله في العاصمة الرباط، 2-0، وحرم بالتالي بركان من تحقيق أول الألقاب في تاريخه، بفضل ثنائية لاعبيه النهيري وباتنة.

واتسمت المباراة التي حضرها جمهور قياسي فاق 45 ألفا من مناصري الفريقين، وترأسها ولي العهد المغربي الحسن، في بدايتها بالحذر الشديد من الجانبين، مع امتياز طفيف جدا للفتح الذي اعتمد على تجربته الطويلة والكبيرة في أجواء المسابقة.

وانتظرت الجماهير حتى الدقيقة العاشرة لمشاهدة أول هجمة لبركان قادها اللاعب عبد المولى برابح، لكنها لم تثمر عن شيئ كبير بفضل تدخل الدفاع.

وعاد برابح للتهديد من ركنية أخرى عانى الحارس بادة لإبعادها عن مرماه، وهو ما ترجم اعتماد نهضة بركان على الكرات الثابتة التي افتقدت للتركيز والدقة المطلوبتين.

وكان للكرات الثابتة دورها الحاسم لكسر الصيام عنالتهديف الذي ساد المباراة، حيث نجح اللاعب النهيري بافتتاح التسجيل قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين، من تسديدة زاحفة خادعت الحارس لمرابط.

وفي الوقت الذي كان يتوقع فيه من نهضة بركان الكشف عن وجه مغاير للخجول الذي ظهر به في الشوط الأول، وجه الفتح الرباطي ضربة قوية لمنافسه من خلال عمل فني رائع ومجهود كبير لمراد باتنة امكنه من إضافة الهدف الثاني بطريقة رائعة ومن زاوية مستحيلة في الدقيقة 49.

وتفاعل أنصار الفتح بشكل كبير ورائع مع الهدف الثاني الذي أربك حسابات مدرب بركان والذي لم يقو على الخروج من حالة الدهشة، حيث كاد الفتح يسجل مرة أخرى، قبل أن يهدر اللاعب حلحول فرصة لتقليص الفارق في الدقيقة 55 بعد خطأ كبير للاعب مانداو.

وهبط إيقاع المباراة بعد ذلك نتيجة لإحكام مدرب الفتح إغلاق المنافذ بوجه نهضة بركان والذي لم يفلح مدربه طاليب في فك شفرة خط وسط الفتح الذي كان مؤثرا وحاسما على مستوى ترجيح كفة المباراة.

وبفوزه بالمباراة، يكون الركراكي مدرب الفتح قد أوفى بوعوده في أول مواسمه التي يشرف من خلالها على الإدارة الفنية لناد مغربي، بقيادة الفريق للقب كأس العرش، وأنهى بذلك فصول الحرب الكلامية التي سبقت المباراة أمام منافسه طاليب لصالحه وضمن للفتح المشاركة الموسم القادم في كأس الكونفدرالية إذا لم يقرر الكاف عكس هذا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى